BCG


هل يحميك لقاح التدرن من فيروس كورونا؟


منذ ما يقارب الشهرين ٬ و تشاهد بين الحين و الاخر من يتحدث عن حماية لقاح التدرن المعروف ب BCG في الطفولة ضد فيروس كورونا. جميع هذا الاستنتاجات لا تستند على تحليل علمي سليم و يتم مقارنة بلد باخر بدون مراعاة العوامل الأخرى.


اليوم يتحدث البعض عن قلة الإصابات و الضحايا في بلاد البلقان (يوغسلافيا سابقاً) مقارنة بدول وسط و غرب اروبا٬ و التعليل هو ان لقاح التدرن اجباري في هذه البلاد و ما لا يقل عن ٩٠٪ من المواطنين تم تلقيحهم. و لكن عدد الإصابات و الضحايا في البرازيل لا يختلف كثيراً عن غرب اروبا رغم ان التلقيح في البرازيل اجباري ايضاً. كذلك نعلم بان فيروس كورونا امره شديد في الاقليات العرقية في بريطانيا و جميعهم تم تلقيحهم في الطفولة.


لقاح التدرن يحمي الانسان ضد التدرن الى ما يقارب بداية العقد الثالث من العمر. الدراسات من الهند تشير الى ان هذه المناعة تصل الصفر بعد ذلك.  الوقاية من فيروس كورونا لا تزيد عن الصفر ايضاً.


رغم ذلك فان لقاح التدرن في الأيام الأولى من الولادة له فوائده و الرأي الشخصي انه يساعد في الحد ايضاً من اضطرابات المناعة الذاتية في أعوام المراهقة.