وهام الحب و غرام زعماء فرنسا


13 Oct

الغرام على الطريقة الفرنساوية(الفرنسية)

 هناك حقيقة يقبلها الجميع وهو ان زعماء فرنسا منذ عصر شارل ديغول الى اليوم لهم حكايات غرامية تثير استغراب الثقافات الاخرى. أكثر القصص الغرامية انتشاراً هي غرام الرئيس الفرنسي الراحل فرانسوا ميتران الذي فاز بالرئاسة مرتين. كان هناك عشيقته آن بنوشيه التي تصغره ب ٢٥ عاماً تعيش في شقة في قصر الإليزيه وعلاقتها بها وطفلتّه (الصور) من هذه العلاقة كان سراً يعرفه الجميع، ولكن بدون تعليق.

 حكم ١٤ عاماً وهو أكثر الزعماء شعبية. كان الرئيس الراحل فقيها في كتابة رسائل الغرام ورسائله لان بنوشيه تعتبر من الاعمال الأدبية الكلاسيكية. الان صدر كتاب جديد في فرنسا حول عشيقة أخرى وباسم مستعار هو كلير وتصغر الرئيس ب ٥٠ عاما وتدعي بانها نجحت في اغراء الرئيس يوم كان عمره في السبعينيات بعد مطاردته بصورة منتظمة. روايتها تثير بعض الشكوك رغم ادعاء مؤلف الكتاب بوجود الدليل على ذلك٬ وأنها لم تكشف سرها لأنها متزوجة الان ولديها أطفال.

 تصور مثل هذه الروايات في الاعراف الإنكليزية الامريكية المعاصرة وحركة #Me Too ورد فعل الاعلام والجماهير. من جهة أخرى اليس ما هو مألوف بان رواية كلير هي مثال صارخ على وهام الحب او المعروف بمتلازمة دي كلارمبول De Clermabault Syndrome. 

و أخيراً الأهم من ذلك هناك فارق العمر بين الرجل و المرأة وقد تم عكسه بنجاح مع الرئيس الفرنسي الحالي.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.