مركز زلزال كوفيد Epicentre of Covid 19


14 May

من اين أتى كوفيد؟ لا يزال كوفيد – ١٩ يعبث بجميع بلاد العالم لكن ربما باستثناء الصين. حقق العلم انتصارات لم تخطر على بال أحد٬ ولم يصدق أحد بان هناك أكثر من لقاح فعال ضد الفيروس. كان الحديث في النصف الأول من العام الماضي حول فيروس ولد في الصين وقفز من الخفاش الى الافعى ثم الانسان. منذ الربع الثالث من العام الماضي والى اليوم والحديث عن سلالة اسبانية ثم بريطانية ثم برازيلية واخيراً سلالة هندية٬ ولا تسمع أحد يقول سلالة صينية.

 أولاً كان هناك مديح منظمة الصحة العالمية حول جهود الصين "الجبارة" في احتواء الفيروس٬ رغم انها لم توقف يوماً الرحلات الجوية بينها وبين بقية العالم لفترة غير قصيرة. بعدها قررت المنظمة الاستجابة لضغوط عالمية في التحقيق عن منشأ الفيروس. في شهر تشرين الثاني ٢٠٢٠ تم اصدار الشروط المرجعية للتحقيق في أصول الفيروس. بعدها تم جمع المعلومات والبيانات وتلخيصها من قبل النصف الصيني فقط للجنة التحقيق٬ واعتمد النصف الغير الصيني من لجنة التحقيق على هذه المعلومات. رغم عدم وجود نتائج تدعم بشكل واضح حدوث انتشار طبيعي للوباء او تسربه من مختبر ميكروبيولوجي في مقاطعة ووخان قرر الفريق ما يلي:

١ انتشار الفيروس من وسيط حيواني محتمل – محتمل جداً.

٢ تسربه من مختبر غير محتمل للغاية. 

الحقيقة هي ان الفريق لم يستطيع دراسة النظريات المطروحة امامه بصورة كافية ودور النصف الصيني في جمع المعلومات والبيانات يثير الشك في مصداقية هذا التقرير ولا يوجد سوى استنتاج واحد وهو غياب الشفافية في قبل الصين ومنظمة الأمم المتحدة. هذا هو رأي فريق من العلماء راسل مجلة العلوم وتم نشره مساء أمس. هناك بديهية لا تقبل الجدال وهي ان مركز زلزال Epicentre كوفيد الذي هز الكرة الأرضية يوجد فيه سوق للحيوانات البرية وكذلك مختبر الدراسات الفيروسية. هناك الالاف من أسواق الحيوانات البرية في الصين والسؤال هو لماذا لم يكون مصدر زلزال كورونا سوق حيوات برية اخر غير السوق الذي فيه مختبر يحتوي على فيروسات كورونا؟الجواب لأنه تسرب من مختبر يفتقد الى احتياطات امنية كافية.

المصدر

اضغط على الواصل في المقال

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.