ليثيوم


ليثيوم

Lithium


الليثيوم هو بدون منازع افضل العقاقير لعلاج اضطراب الثناقطبي Bipolar Disorder و لكنه بدأ يفقد موقعه في الوصفات الطبية٬ و سمعته ليست جيدة بين المرضى المصابين بالاضطراب . العديد من الأطباء يتحرجون من وصفه٬ و ان باشر الطبيب بوصفه يتم توقيف العلاج بسبب اعراض جانبية أولية ليس من الصعوبة تجاوزها. بعبارة أخرى يمكن القول بان عتبة الطبيب لوصف العقار عالية٬ و عتبته لوقف العلاج واطئة.


رغم كل ذلك فان العقار لا يزال المعيار الذهبي الذي يستعمله الطب النفسي لقياس فعالية عقاقير أخرى في علاج الثناقطبي٬ و هناك حاجة ماسة لان يبذل الطبيب جهدًا اكبر في الحديث عن العقار قبل وصفه للمريض و توضيح خطة العلاج٬ و متى ما فعل ذلك تحسن تقبل المريض لعلاج يمكن وصفه بملح طبيعي.


المباشرة بالعلاج

لا يجوز وصف ليثيوم بدون تشخيص الثناقطبي الذي لا يقبل الشك٬ و لا يمكن استعماله لتجربة استجابة المريض له لتوضيح التشخيص كما هو الحال احياناً في صعوبة التمييز بين الثناقطبي و الفصام. يجب كذلك الحديث مع من لديه خبرة في وصف العقار مع وجود الخبرة و الثقة باستعماله من قبل الطبيب النفسي المعالج. الحديث مع أقرباء المريض و متابعته بصورة منتظمة في غاية الأهمية.


كذلك يجب تشجيع المريض على قياس مزاجه بانتظام كما هو موضح في المخطط ادناه٬ و الإصرار على تدوين ذلك و مراجعة تقلبات المزاج اثناء المراجعة الطبية.


لا بد من قياس الوزن و عمل الفحوصات المختبرية التالية لقياس فعاليةالقلب الكهربائية٬ وظائف الكلية٬ الدم٬ و الغدة الدرقية. هذه الفحوصات يجب عملها بصورة منتظمة كل ستة اشهر .


جرعة العقار

هناك مستحضران احدهما طويل الفعالية لمدة ٢٤ ساعة. في الممارسةالعملية٬ و على عكس ما يتصوره الكثير المفضل هو استعمال المستحضر الاعتيادي. الجرعة الأولى في الحالات الحادة هي ٣٠٠ مغم ٢ – ٣ مرات في اليوم. يتم استعمال جرعة ٣٠٠ مغم ٣ مرات في اليوم لعلاج الحالات الحادة داخل المستشفى٬ و لكن اذا كان المريض يستعمل مضادات التهاب لا سيترويدية NSAID فمن المفضل عدم تجاوز قرص كل ١٢ ساعة٬ و كذلك الامر مع كبار السن. يتم قياس تركيز ليثيوم في الدم بعد خمسة ايام و تغيير الجرعة للحصول على تركيز 0.6-0.75 mEq/L او تركيز اكثر من ٨ في حالات الهوس الحادة لفترة مؤقتة. بعد استقرار حالة المريض يتم استعمال جرعة واحدة ليلا تعادل ٨٠٪ من الجرعة اليومية الكلية٬ و سبب ذلك يعود الى الحفاظ على وظائف الكلى. الكلى بحد ذاتها تصفي الليثيوم ببطء اثناء الليل و لذلك فان الجرعة اليومية الكلية اقل من استعمال اكثر من جرعة يومياً.الحفاظ على تركيز معتدل أعلاه هو المفضل٬ للوقاية من ارسال المريض من موقع هوسي الى اكتئابي في القطب الخر.




يتاثر تركيز ليثيوم في الدم بالعوامل الموضح في الجدول ادناه:


ارتفاع تركيز Li

انخفاض تركيز Li

لايوجد

Thiazides

Fruosemide

Acetazolamide

NSAID

Aspirin

Mannitol

ACE. Inhibitors


Theophylline

Angiotensin II R Antagonists


Caffeine

Metronidazole


الحمل

طعام قليل الصوديوم


الهوس بحد ذاته

الجفاف و العطش



كبار السن



امراض الكلية




الليثيوم لوحده ذات فعالية في السيطرة على الهوس في الحالات الحادة٬ و يمكن إضافة عقار مضاد للذهان في الحالات التي لا تستجيب للعلاج بسرعة.


البعض من المرضى لا يفضل استعمال ليثيوم للوقاية من الهوس و السيطرة على تقلبات المزاج٬ و لا بد من تنبيه المراجع الى ان توقف استعمال العقار فجأة قد يودي الى :

١ تقلبات مزاج قوية

٢ انتكاسة

٣ ارتفاع خطورة الانتحار.


زيادة الوزن

يشكوا الكثير من زيادة الوزن مع استعمال ليثيوم٬ و لكن هذه الزيادة اقل مقارنة باستعمال بعض عقاقير مضادات الذهان من الجيل الثاني مثل كوتيابين و اولانزبين. عقار فالبرويت كثير الاستعمال و ريادة الوزن معه اكثر من ليثيوم. العوامل التي تؤدي الى زيادة الوزن هي:

١ احتباس الماء ويمكن استعمال عقار Amiloride بجرعة 5-10mg يومياً.

٢ ضمور الغدة الدرقية.

٣ العطش و استعمال كميات عالية من المشروبات الغازية السكرية.

٤ توق كربوهيدرات.


الاعراض المعوية الجانبية

الغثيان و التقيؤ و الاسهال تحتاج الى مراجعة مستحضر العقار و البعض يستجيب الى استعمال كبسولات بدلاً من الأقراص٬ استعمال العقار مع الطعام ٬او مستحضر الستريت Citrate بدلاً من Carbonate. يجب الانتباه الى تركيز العقار في الدم مع حدوث الإسهال.


ضمور الغدة الدرقية

يجب مراقبة الغدة الدرقية بصورة منتظمة٬ و استعمال هرمون ثايروكسين اذا ارتفع تركيز TSH في الدم الى اكثر من 2 mEq/L. من المفضل الحديث مع استشاري في الغدد الدرقية حول العلاج و متابعة المريض.


سقوط الشعر

يحدث ذلك في ما يقارب ١٠٪ من المرضى و اكثر شيوعاً في الاناث. يجب التأكد اولاً من عدم وجود ضمور الغدة الدرقية٬ و يستجيب البعض الى استعمال Biotin٬ Zinc٬ و Selenium.


الرعشة

شائعة جداً و قد تدفع المريض الي توقيف العلاج٬ و تميل الى الظهور في البداية و تتحسن في ٥٠٪ من المرضى. يجب مراجعة تركيز و جرعة العقار٬ و علاج اعراض القلق. استعمال عقار Propranolol يساعد الكثير و يجب رفع الجرعة تدريجياً و عدم تجاوز جرعة يومية كلية اكثر من ١٤٠ مغم.


العجز المعرفي الطفيف

Mild Cognitive Impairment

لا يوجد دليل قاطع على ان الليثيوم يسبب عجز معرفي٬ و في غالبية الحالات هناك سبب اخر او اكتئاب طفيف. يفضل استعمال احد العقاقير ادناه في هذه الحالة و هي:

١ Lamotrigine

٢ Lurasidone

٣ Carpiprazine

٤ َQuetiapine


استعمال العقاقير المضادة للاكتئاب

في اضطراب الثناقطبي

استعمال هذه العقاقير غير مرغوب فيه في علاج الثناقطبي و قد يؤدي الى زيادة النوبات و مضاعفة نوبات الاكتئاب في المستقبل ثلاثة اضعاف.


اختلال الفعالية الجنسية

قد يسبب العقار اختلال الفعالية الجنسية٬ و لكن يجب تقييم الأسباب الأخرى و في مقدمتها عقاقير غير ليثيوم. يستفاد البعض الى خفض الجرعة في يوم الاتصال الجنسي٬ و البعض يستجب لاستعمال عقار اسبرين بجرعة ٢٤٠ مغم يومياً. يمكن استعمال عقار مثل Sildenafil يساعد الكثير.