انخفاض ضغط الدم الانتصابي


انخفاض ضغط الدم الانتصابي

Orthostatic Hypotension

 

 

انخفاض ضغط الدم الانتصابي هو اول ما يبحث عنه الطبيب في مريض يعاني من نوبات سقوط واغماء متكررة. هذا النوع من الاغماء شديد العلاقة بالطب النفسي لأنه أحد الاعراض الجانبية للعديد من العقاقير المستعملة لعلاج الاضطرابات النفسية.


يحدث انخفاض ضغط الدم الانتصابي تقليديا حين ينتقل الانسان من وضع الجلوس الى الوقوف ويصاحب ذلك تضيق اقل في الاوعية الدموية ونقص حجم الدم مركزياً وهبوط ضغط الدم كما يلي:

١ الانقباضي ٢٠ mm Hgاو أكثر.

٢ الانبساطي ١٠ mm Hg او أكثر.

وذلك يحدث خلال ٣ دقائق او اقل.


سرعة انخفاض ضغط الدم وظهور الاعراض تختلف من انسان الى اخر٫ ولا يسهل تمييزه من حالات الاغماء الأخرى بدون فحص ضغط الدم بصورة دقيقة وملاحظة هبوطه.


القاعدة العامة هي ان السؤال الاول اذي يوجهه الطبيب الى المريض هو: ما هي العقاقير التي تستعملها؟


يشعر المريض بالدوار مع ضعف وتعب. يصاحب ذلك الم في الرقبة وشحوب في اللون٫ وغشاشة في البصر٫ وبعد ذلك يهوي المريض الى الارض.

 

العلاج

١ لا بد اولاً من سؤال المريض عن العقاقير التي يستعملها فهي السبب في اغلبية الحالات و مراجعة الجرعة او حتى استعمال عقاقير بديلة.


٢ تشجيع المريض على النوم على أكثر من وسادة في الليل.


٣ هناك بعض المرضى من يتجنب الاغماء مع شرب ما يقارب نصف لتر من الماء بسرعة مع بداية الاعراض.


٤ هناك من يتقن استعمال اليات حركية معينة عن بداية الاعراض كم هو موضح في المخطط ويتجنب الاغماء.







٥ استعمال جورب خاص.


٦ وهناك استعمال العقاقير كحل أخير غير مرغوب فيه. هناك عقاران هم:

الفلودروكورتيزون Fludrocortisoneالذي يزيد حجم السوائل في الجسم

ميدودراين Midodrineالذي يحفز مستقبلات الفا في الاوعية الدموية.

كلاهما يؤدي الى ارتفاع ضغط الدم ومن الأفضل التفكير بطرق العلاج الأخرى أعلاه.