بطاطس


البطاطس و موقعها في التغذية

 Potatoes

 

موقع البطاطس في الغرب كطعام أساسي يشبه موقع الرز في العالم الشرقي. لكن سمعة هذا الصنف من الخضروات تراجعت في الأعوام الماضية٫ و ان توجهت الى مطعم متميز و طلبت صحناً من البطاطس المقلية Fried Chips فستلاحظ الدهشة في عيون من يخدمك٫ و كانك طلبت طعاماً من المحظور استعماله.

دخلت البطاطس أوروبا و الجزر البريطانية عن طريق قائد عسكري اسمه فرانسيس نقلها من القارة الامريكية في منتصف السادس عشر. انتشرت زراعتها تدريجياً٫ و احتلت موقع الصدارة كطعام في منتصف القرن التاسع عشر٫ و حتى الان فان معدل استهلاكها السنوي لا يقل عن ١٠٠ كغم لكل مواطن سنوياً.

لا توجد حارة في بريطانيا دون محل صغير لبيع السمك المقلي مع البطاطس المقلية. سعر هذه الاكلة الشعبية زهيد جداً٫ و سعراته الحرارية عالية٫ و بدون البطاطس المقلية لانتشرت المجاعة في بريطانيا ايّام الحرب العالمية الاولى و الثانية.

انخفض استهلاك البطاطس بمقدار ٢٠٪ خلال عشرة أعوام٫ و ٨٠٪ من مبيعات البطاطس هي عن طريق البطاطس المقلية و رقائق البطاطس و التي تُعرف في بريطانيا باسم Crisps و في العالم العربي بالشبيز. كلاهما يتم وصمه كاربوهيدرات سيئة.

بدآ الرز و المعكرونة بمنافسة البطاطس كغذاء أساسي في الغرب٫ و لكن مقابل ذلك ترى البطاطس تزاحم الرز الان في اسيا و خاصة في الصين. المولع بالطعام الصحي يستبدل البطاطس بشرائح تشبه شرائح البطاطس من:

١ قرنابيط

٢ الكوسة

٣ الفجل

٤ الجزر

٥ البطاطس الحلوة


ما هي القيمة الغذائية للبطاطس؟

١٠٠ غم منها تعطيك:

٤٢٠ مغم من البوتاسيوم و ٦ مغم صوديوم. لا يتجاوز البروتين ٢ غم و لا وجود للدهون تقريبا فيها. تحتوي على ١٧ غم من الكربوهيدرات منها ٢ غم من الالياف و ١ غم من السكر. تعطيك ١٥٪ من احتياجا اليومية اليومي من فيتامين B6 و اكثر من ٣٠٪ من احتياجا اليومي لفيتامين C. تعطيك لوحدها ٧٧ سعرة حرارية.

لا يصعب عليك الاستنتاج بان قيمتها الغذائية دون المتوسط على أفضل تقدير.


اما البطاطس الحلوة (صورة ٢)فهي من نبات اخر و تحتوي على ضعف كمية السكر٫ و تختلف عن البطاطس أعلاه بأنها مشحونة بفيتامين A و ١٠٠ غم منها يجهزك ب ٣٠٠٪ من احتياجك اليومي.


و لكن الفرق بين البطاطس الاعتيادية و الحلوة و السمعة الجيدة للثانية مقابل الاولى تكمن في طريقة الطبخ. قلي البطاطس في كميات هائلة من الدهن (صورة ١)هي الأكثر شيوعا للبطاطس الاعتيادية٫ و هذا ما يضاعف عدد السعرات و إضافة الدهون السيئة٫ اما الحلوة فيتم خبزها في الفرن٫ و هذه الطريقة اكثر صحيةً لكلاهما.


ما هي الجوانب السيئة للبطاطس؟

البطاطس غذاء نشوي و مصدر جيد للطاقة و الألياف و بعض الفيتامينات و البوتاسيوم. تنخفض قيمته الغذائية مع الطبخ و تقترب الى الصفر و لا يبقى منها سوى السعرات الحرارية و الشعور بالأشباع. رغم انها من الخضروات٫ و لكنها لا تدخل ضمن الخضروات الطازجة الصحية التي يجب استهلاكها يومياً.

يحتوي الجلد على معظم المواد الغذائية و من الأفضل عدم التخلص منه. لا بد من خزنها بعيداً عن الضوء٫ و لا يجوز استعمالها اذا لاحظت اَي لون اخضر فيها (صورة ٣)او ظهور فروع صغيرة(صورة ٤) تنمو منها. تحتوي مثل هذه البطاطس على مادة سولانين و هي مادة التهابية لا تساعد من يشكوا من الام و التهابات. الكثير يتحدث عن تلوث البطاطس بمبيدات الحشرات لانها تنمو في التربة٫ و لذلك لا بد من غسلها جيداً. البطاطس تحتوي على النشاء و غير صالحة للاستهلاك لمن هو مصاب بالسكري.

ما هي الطريقة المفضلة للطبخ؟

تنظفها جيداً بالماء و من ثم تضعها في وعاء ماء لبضعة دقائق كي تتخلص من النشاء فيها. تنشرها جيداً و تضعها على صينية خبز و تنشر زيت الزيتون عليها و تضيف الفلفل(دون الملح). تضعها في فرن وصلت درجة حرارته الى ٢٠٠ مئوية و تحرص على فتح باب الفرن لثواني معدودة كل عشرة دقائق للتخلص من البخار. تكون جاهزة و لذيذة بعد ٣٥ – ٤٠ دقيقة.