الليمون


الليمون و ماء الليمون

 

من الصعب ان تجد مطبخاً لا يحتوي على الليمون المتوفر هذه الأيام في جميع المواسم. الليمون بحد ذاته فاكهة لا تقوى على هضمها لمرارته و لكن عصيره و رائحته تضيف نكهة لمختلف الأكلات و الاطباق و لا يجهلها احد. لا يكتفي الناس باستعمال عصيره في تحضير الطعام و إنما يمتد ذلك الى استعمال جلد الفاكهة. رغم توفره طوال العام هذه الأيام و لكن موسمه هو ما بين كانون الثاني(يناير) الى اذار(مارس)،


قيمته الغذائية يتم حسابها كبقية انواع الاكل لكل ١٠٠ غرام. ٩ غرامات من ١٠٠ غرام هي من الكربوهيدرات و ثلث ذلك هي سكر. يحتوي على ١٣٨ غراماً من البوتاسيوم مقابل ٢ غرام من الصوديوم. لا مكان للدهون فيه و يحتوى على كمية ضئيلة من البروتين و الكالسيوم. يجهزك ب ٨٨٪ من احتياجك اليومي لفيتامين C.


يمكنك ان تحفظه في الثلاجة٫ لمدة أسبوعين او خارجها لمدة أسبوع. ان وضعته في كيس غذاء فيجب ان يكون مثقباً٫ و ان ان اشتريت ما تم تشميع جلده فاحرص على غسله جيداً ان كنت تستعمل الجلد في تحضير الطعام. لكي تحصل على عصيره جيداً فيجب ان يكون خارج الثلاجة لفترة او ان كنت على عجل فيمكن ان تضعه في المايكروويف لمدة ٣٠ ثانية. تجنب الليمون الذي يحتوى جلده على اللون الأخضر.


ماء الليمون

يحتوي الليمون على حامض السيتريك و فيتامين C. هناك ثلاثة طبقات في الليمون:

الطبقة الخارجية للقشرة الصفراء و تسمى Zest.

الطبقة الداخلية للقشرة البيضاء و تسمى Pith.

الطبقة الداخلية التي تحتوي على العصير.

ما يميز الطبقة الاولى و الثانية هي انها تحتوي على كميات اعلى من مضادات الأكسدة مقارنة بالعصير نفسه٫ و اما الطبقة الخارجية الصفراء فهي تحتوي على زيوت أساسية و أكثرها شيوعاً هو زيت الليمونين. لذلك يستعمل البعض هذه القشرة على الجلد( الساق و الذراع) للتخلص من القشور احياناً.

يتم تحضير ماء الليمون بإضافة عصير الليمون الى الماء او اضافة شريحة او اكثر من الليمون. لا يجوز استعمال شرائح الليمون التي تم تشميع جلده بدون غسلها بالماء جيداً. انتشر استعمال ماء الليمون و ترى الكثير من الناس تستعمله صباحاً و قبل الافطار و اثناء النشاط الرياضي. هناك أيضاً من يضيفه الى مختلف المشروبات الغازية مع الثلج. السبب وراء شيوع استعمال ماء الليمون هو نشرات إعلامية تدعي بان هكذا الماء يساعد على التخلص من السموم في الجسم Detoxification و معادلة حموضة السوائل في الجسم. الصراحة هي عدم وجود اَي دليل علمي يسند مثل هذه الفرضيات. الكبد هو العضو الوحيد الذي يتم عن طريقه التخلص من السموم ولا دور لماء الليمون في ذلك و لكن رغم عدم صحة هذه الأحاديث فان اضافة الليمون الى الماء يساعد على تحسين طعم الماء و يشجع الانسان على استهلاك الكميات الصحية من السوائل يومياً.


فوائد ماء الليمون الصحية تحت المجهر

يحتوي الليمون على فيتامين C و مضاد أكسدة و كلاهما له فوائده الصحية المعروفة٫ و هناك من يضيف فوائد بالاضافة الى أعلاه و هي:

١ تحسين صحة الجلد: فيتامين C يحسّن من صحة الجلد و لكن كميات إضافية منه لا تؤثر على طبيعة الكولاجين في الأنسجة.

٢ المناعة ضد الزكام : لا يوجد دليل على ذلك و لكن استعمال الليمون في المستحضرات الشعبية يساعد على تلطيف أعراض الزكام.

٣ علاج عسر الهضم: يدعي البعض ان استعمال ماء الليمون يساعد على التخلص من أعراض عسر الهضم. لا يوجد دليل على ذلك و الاسراف في الليمون يزيد من حموضة المعدة.

٤ حموضة الليمون لا تساعد الأسنان و لذلك يجب عدم الاسراف في شرب عصير الليمون و ربما استعمال ماء الليمون في هذا المجال أفضل من عصير الليمون نفسه.


الاستنتاج

الليمون له فوائده الصحية و لكن الاسراف فيه لا ينتج فوائد صحية كثيرة و فوائد ماء الليمون لا تزيد كثيراً على استعمال الماء نفسه. في نهاية الامر لا يمكن ان تستغني عن الليمون في مطبخك.