الشمندر


جذر الشمندر والنترات

 

النترات مادة كيمائية تتواجد في العديد من المواد الغذائية والعقاقير الطبية. النترات Nitrates تتحول في الى مادة أخرى وهي النيترات Nitrites عن طريق اللعاب وبعد ذلك تصل الى المعدة وتتحول الى اكسيد النتريك Nitric Oxide. تصل المادة الأخيرة الى سوائل الجسم ووظيفتها استرخاء الاوعية الدموية وهذه هي فائدتها.



انتشر استعمال جذر الشمندر بصورة ملحوظة٫ وبدلاً من استعماله مع المخللات أصبح يقبل الناس عليه كشراب مغذي قبل عمل التمارين الرياضية. هناك بعض الادلة بان أداء الانسان الرياضي يتحسن مع استهلاك نصف لتر من عصير جذر الشمندر الذي يحتوي على ما يقارب ٤٠٠ مغم من النترات.


المخاوف الصحية لجذر الشمندر

أصدرت السلطة الأوربية المركزية لسلامه الطعام منذ فترة توصيتها حول النترات ووضعت الحد الأعلى للاستهلاك اليومي ٢٦٠ مغم وهذا ما تحصل عليه لو استهلكت ٢ جذر الشمندر او ٣٠٠ ملي ليتر من عصيره يومياً.

يعود مصدر هذا التحذير الأوربي الى دراسات نظرية في الحيوان. تصل النيرات الى المعدة التي تحتوي على البروتين ومزج المادتين يؤدي الى انتاج نيتروزامين Nitrosamines والتي بدورها مادة تحفز على ولادة خلايا خبيثة في المعدة. هذه الفرضية نظرية بحت٫ ولكن يبدوا انها كانت كافية لكي تتخذ السلطة الاوربية لسلامة الطعام قرارها بإصدار مثل هذا التحذير.



الاستنتاج والتوصيات

النترات موجودة في العديد من المواد الغذائية من فواكه وخضراوات وحتى اللحوم المصنعة ولا تقتصر على جذر الشمندر. المشكلة لا تكمن فيها وانما في تحولها مباشرة الى نيترات ومن ثم انتاج النيتروزامين. من المعروف ان انتاج النيتروزامين يتم منعه مع وجود فيتامين C ومن هناك تأتي فائدة التنوع في الاطعمة.


جذر الشمندر مادة غذائية صحية ولكن يجوز الاسراف فيها ولا في عصيرها.

 

 

المصادر

1 Katan M( 2009). Nitrate in Food: harmful or healthy. AM J Clin Nutrition 90(1): 11-12